counter
Loading...

Watch Fayrouz Hanem - فيروز هانم free full movie online Free

Fayrouz Hanem (1951) - فيروز هانم

Fayrouz Hanem (1951) - فيروز هانم   Back

Jan 01,1951

Arabic Movies | Comedy | Drama

Ratings: 0 / 10 from

0  users

فيروز هانم(فيروز) ٩ سنوات، مات والداها وتركا لها ثروة كبيرة،وتم تعيين وصيا على اموالها من قبل المجلس الحسبى. كان الوصى عادل بيه(حسن فايق) مختلس وزير نساء يقوم بتزوير الحسابات بمساعدة سكرتيره يونس(استيفان روستى) السوابق والهارب من حكم غيابى بسجنه، ويهدده زملاءه بإبلاغ البوليس عنه مالم يدفع لهما ٥ آلاف جنيها، كما كان عادل بيه على علاقة بالراقصة عزيزه(تحيه كاريوكا) والتى هددته بالهجر ان لم يأتى لها بمبلغ ٥ آلاف جنيها. كانت عزيزه قد تركت اَهلها بحارة غزل البنات واشتغلت رقاصه، مما دعا والدها عماره (عبد الفتاح القصرى)الاسطى السمكرى بمنعها من دخول البيت، ولكنها كانت فى السر تزور امها(فردوس محمد) وأختها سعدية (لولا عبده) وأخيها الصغير حسين(عادل عباس) ٩سنوات. كان الاسطى عماره يستأجر محلا فى املاك فيروز هانم وتأخر فى دفع الايجار شهران ومعه الاسطى عبد الفضيل الحلاق(محمود رضا) والاسطى زكريا العجلاتى(عبد المنعم اسماعيل) والمعلم ابوعصام الحلوانى(محمد البكار) ووقع الوصى الحجز عليهم وتحدد باكر موعدا للبيع تسديدا لمبلغ ٤٢ جنيها على المحلات الأربع،وذهب الأربعة لمكتب الوصى ليؤجل البيع،لكنه رفض وتصادف حضور فيروز هانم للإعداد لحفل الليلة، فإشتبكت مع الطفل حسين، فضربها فهاجت الدنيا وقام الخدم بحجز حسين حتى يحضر البوليس، ولكن فيروز عاتبت حسين على ضربه لها وهى يتيمة، فإعتذر لها ورق لحالها وتصالحا، وقامت فيروز هانم بتهريب حسين، ولكن البوليس تمكن من القبض على حسين، وحاول الوصى التحرش بأخته سعدية، ودعاها لحفل نسائى فى منزل فيروز هانم، لكى يطلب من البوليس الإفراج عن أخيها حسين، فأخذت معها خطيبها ابو عصام متخفيا فى زى إمرأة اسمها ثريا، اعجب بها عادل بيه وتحرش بها، فإبتزته ثريا وأخذت منه مبلغ ٤٢ جنيه لفك الحجز.قامت فيروز بالذهاب لقسم الشرطة وأفرجت عن حسين وتعاطفت مع حسين واهله بالحارة ودعتهم للحفل الذى تقيمه بمنزلها، رغم أنف الوصى، الذى اتفق مع سكرتيره يونس على توريط الاسطى عماره وابنه حسين بجريمة سرقة الخزينة التى اختلسوا منها مبلغ ١٠ آلاف جنيها، وادعوا انهم فقدوا مفتاح الخزانه وطلبوا من الاسطى عماره فتحها ثم ابلغوا البوليس الذى قبض على الاسطى عماره وابنه حسين،ولكن فيروز هانم علمت ببراءة حسين، فتحرت عن الحقيقة وابلغت البوليس الذى قبض على الوصى وسكرتيره، وقامت فيروز هانم بإرسال حسين للخارج لدراسة نظم إدارة دارا للأيتام إفتتحته بأموالها لأنه ما إستحق ان يولد من عاش لنفسه فقط. (فيروز هانم)
Fayrouz Hanem (1951) - فيروز هانم poster
Loading...
Loading...